‫الرئيسية‬ أخبار الساعة استباحة التراث الجزائري حلال: “دور بيها يا الشيباني” مغربية !!

استباحة التراث الجزائري حلال: “دور بيها يا الشيباني” مغربية !!

الأغنية تعود للفنان الراحل “سليم الهلالي”..

الأغنية أعادها خالد والمجرد، وأحدثهم اليمنية “بلقيس” التي نسبتها للمغرب؟؟

يواصل بعض المدونون المغاربة، منهم فنانون معروفون على الساحة الفنية، ممارسة هوايتهم المفضلة في نسب الأغاني الجزائرية للتراث المغربي !!.. فبعد عديد الأغاني الجزائرية التي أصبحت “مغربية” بنيّة مبيته، ها هي أغنية “دور بيها يا الشيباني” التي غناها الفنان الجزائري الراحل “سليم الهلالي” وأعاد تسجيلها عدد كبير من الفنانين، تتحوّل بقدرة قادر إلى أغنية “مغربية”.

يأتي ذلك، وسط سكوت تام على نهب التراث الجزائري من قبل الجهات الوصيّة على التراث الفني الجزائري !!. وقد عاد السجال حول هذا النهب “المُمنهج”، بعد فيديو نشرته الفنانة اليمنية بلقيس (ابنة الفنان اليمني المعروف أحمد فتحي) على تطبيق تبادل الصور “الإنستغرام” وهي تؤدي أغنية “دور بيها يا الشيباني” في أحد الأفراح بالمغرب. فكان هذا الفيديو الذي تجاوز سقف الـ 800 ألف مشاهدة في بضع ساعات فقط، كافيا لتعود معه حالة المّد والجزر حول أصول هذه الأغنية؟؟، حيث بدأ السجال من صفحة الفنانة اليمنية قبل أن ينتقل إلى مواقع ووسائط اجتماعية أخرى !!. وسبق لفنانين كُثر داخل الجزائر وخارجها إعادة تسجيل هذه الأغنية، منهم ملك الراي الشاب خالد والفنان المغربي سعد المجرد وخريجة “أراب أيدول” دنيا بطمة وعبد الفتاح الجريني وغيرهم كثيرين.
وعلى مر سنوات طوال، لجأ فنانون عرب إلى تقديم أغاني جزائرية من التراث
دون ذكر صاحبها الأصلي على غرار الفنانة نوال الزغبي “بين البارح واليوم”
التي تعد من التراث العاصمي، حسين الجسمي “واك دلالي” من التراث السوفي، لطيفة “خليوني” لدحمان الحراشي، هدى سعد “أنا طويري” لفضيلة الدزيرية.. وحتى الفنان تكفاريناس لم يسلم من الأمر عندما أعادت اللبنانية ديانا حداد لحن أغنيته “زعما زعما” وقدمتها بلهجة مغربية ناسبة الأغنية للتراث المغربي !!.
فإلى متى يظل التراث الجزائري مستباحا من الكل وخاصة من الجارة المغرب؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد هجوم حاد وتعليقات سلبية تعّرض لها “مشاعر”..

السيناريست زهرة لعجامي: سارة لعلامة أدت دورها ببراعة، و”زهرة” شخصية باردة بالف…