‫الرئيسية‬ أخبار الساعة محمد حزيم : لا أستطيع مشاهدة “مخايد” خساني مع العايلة !!

محمد حزيم : لا أستطيع مشاهدة “مخايد” خساني مع العايلة !!

بعد الشيخ شمس الدين، “فاتي” في مواجهة حزيم “بلا حدود”..

ما يقدمه خساني مُخجل والممثل يجب أن يقدم أدوارا تليق برجولته

بعد جدل كبير وتلاسن بينه وبين الشيخ شمس الدين وصل حد وصف الأخير له بـ “بو المخايد” !!، يواصل الفكاهي محمد خساني إثارة المزيد من السُخط وإثارة الجدل بإصراره تجسيد شخصية “فاتي”، حيث انتقد الفكاهي محمد حزيم، نجم سلسلة “بلا حدود”، هذه الشخصية، وقال بالحرف الواحد إنه لا يجرأ على متابعة برنامج “chez fati” مع عائلته أو حتى زوجته حسب قوله؟؟.
رأي “حزيم” صرّح به خلال زيارة وفد من الفنانين الجزائريين له في بيته بسيدي بلعباس، بعد الوعكة الصحية التي ألمت مؤخرا، وانتشر “الفيديو” الذي تحدث فيه حزيم عن “فاتي” كالنار في الهشيم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة المقطع الذي قال فيه: “مين يبدا البرنامج نقول للمرا طفي عليّا التلفزيون.. طفي عليّ هذا اللي يرقص كي المرا” !!. وظهر مع حزيم في “الفيديو” مجموعة من الفنانين كانوا في زيارة له بمنزله كخالتي بوعلام وحسان ودلال “الفهامة” الذين انتقدوا بدورهم
هذه الشخصية التي أصبحت تدخل البيوت الجزائرية وتثير اشمئزاز الكثيرين، موجهين رسالة مفادها أن الفكاهة في الماضي كانت جميلة وكانت تقدم رسائل معبرة، لكن اليوم الصورة تغيّرت وأصبحت الفكاهة مبتذلة وقبيحة في إشارة لشخصية “فاتي”.
ولفت حزيم إلى أن ما يقدمه “خساني” أمر مُخجل تنفر منه العائلة، مؤكدا أن الممثل يجب أن يقدم أدوارا تليق به وبرجولته، وأن لا يسقط في وحل التقليد الأعمى مثل محمد خساني. ونفس الأمر أكده حسان كشكاش، الذي أوضح أن الممثلين اليوم يبحثون عن الشهرة عبر “اليوتوب” وهمهم الأكبر هو “البوز” وليس رسالة تقدم للعائلة: “أن التمثيل زمان كان يجمع العائلة ولا يفرقها كما هو الحال اليوم”.
وكان خساني قد تعرض قبل أيام لحملة شنها الشيخ شمس الدين ضده، وصفه فيها بالمخنث !!، لتنتشر بعدها وبسرعة البرق “فيديوهات” شد وجذب بين الممثل المثير للجدل وشيخ الدين الذي وّجه نصيحة لخساني اتهمه فيها بالتعمد على نشر التخنث والميوعة وسط المجتمع الجزائري، ليأتي رد محمد خساني عنيفا حين اتهم شمس الدين بالذهاب للملاهي الليلية في وهران !!.
في مقابل لكل ما يحدث، أرجع بعض المتابعين أن ما حدث بين الشيخ شمس الدين وخساني هو حرب خفية بين قناتي “النهار” و”الشروق”، والتي برزت أكثر في قضية الإعلامي عدلان ملاح، لتظهر بوجه آخر مع صراع خساني وشمس الدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد هجوم حاد وتعليقات سلبية تعّرض لها “مشاعر”..

السيناريست زهرة لعجامي: سارة لعلامة أدت دورها ببراعة، و”زهرة” شخصية باردة بالف…